منتدي القديس اباسخيرون القليني
أهلاً وسهلا بك في منتديات القديس اباسخيرون القليني أسعدنا تواجدك بيننا على أمل أن تستمتع وتستفيد وننتظر مشاركاتك وتفاعلك فمرحباً بك بين أخواتك


منتدي القديس اباسخيرون القليني
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  أسباب النجاح في الهدف الروحي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
maro magdy
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1020
نقاط : 32729
تاريخ التسجيل : 11/10/2010
العمر : 27

مُساهمةموضوع: أسباب النجاح في الهدف الروحي   السبت فبراير 12, 2011 9:53 pm

أسباب النجاح في الهدف الروحي



أنت يا أخي سائر في طريق الحياة وأود أن أناقش معك خطة لمسيرتك هذه. ولعل أول سؤال يقابلنا هو: ما هي أسباب نجاح الكثيرين؟

والإجابة هي أن مقومات النجاح كثيرة. وفي مقدمتها أن الذين نجحوا في حياتهم، كانت لهم أهداف قوية وضعوها أمامهم، واستخدموا كل إمكانياتهم لتحقيقها.

ومحبة الهدف والرغبة في تحقيقه منحهم حماساً وقوة ونشاطاً وروحاً.

كما منحهم الهدف تركيزاً في حياتهم وتنظيماً لها. أصبحت كل إمكانياتهم وطاقتهم: وكذلك كل أعمالهم سائرة في الطريق هذا الهدف في اتجاه واحد بلا انحراف.

والهدف جعل لحياتهم قيمة.

إذ شعروا بأن هناك شيئاً يعيشون من أجله. فأصبحت حياتهم لها لذة.. حياة هادفة لها قيمتها. وكل دقيقة من دقائق حياتهم صار لها ثمن.

وكلما كان الهدف في حياة سامياً عالياً، تكون قيمة الحياة أعظم، وتكون الحمية في القلب ناراً متقدة لتحقيقه.

أما الذي يعيش بلا هدف... فإن حياته تكون مملة وثقيلة عليه...

حياة لا معنى لها ولا طعم، ولا اتجاه ولا ثبات. ويكون مقلقلاً في كل طرقه. وغالباً ما ينتابه الملل والضجر في أحيان كثيرة بأن حياته رخيصة، وضائعة وتافهة، يبحث فيها عن وسائل لقتل الوقت! لأن الوقت لم تعد له قيمة ولا رسالة...

وكثيراً ما يتساءل هؤلاء: لماذا نحيا؟ لماذا خلقنا الله؟

ما معنى الحياة؟ وما هو غرضها وهدفها؟ إنهم مساكين. يعيشون ولا يعرفون لماذا يعيشون! تجرفهم دوامة الحياة دون أن يشعروا. وإن شعروا: يسألون... إلى أين؟

أما إن وجدوا لحياتهم هدفاً، فإن كل هذه الأسئلة تبطل...

هنا ونود أن نبحث أهداف الناس التى تحركهم في الحياة.

لأنه، حسبما يكون الهدف، هكذا تتحد الوسيلة التى تقود إليه... البعض هدفه المال، أو الوظيفة، أو اللقب، أو السلطة: أو السيطرة أو النجاح في العمل. والبعض شهوته اللذة، سواء كانت لذة الحواس أو لذة الأكل والشرب، أو لذة الجسد، أو لذة الراحة. والبعض هدفه الزواج والاستقرار في بيت، أو النجاح في الدراسة.

ولا نستطيع أن نسمى كل هذه أهدافاً. إنما هي رغبات وشهوات.

وإن حسبت أهدافاً، تكون مجرد أهداف عارضة، أو مؤقتة، أو زائلة أو سطحية لا عمق لها. كما أنها محددة بزمن. وكلها تدخل تحت قول الرب لمرثا " أنت تهتمين وتضطربين لأجل أمو
ر كثيرة، والحاجة إلى واحد" (لو10: 41).

_________________
أهلاً وسهلا بك في بيتك الثاني

أسعدنا تواجدك بيننا على أمل أن تستمتع وتستفيد

وننتظر مشاركاتك وتفاعلك فمرحباً بك بين أخواتك

خد معانا بركة الخدمه وابعت لكل اصحابك دعوه للأشتراك معانا

[img][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][/img]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abasjern.montadarabi.com
 
أسباب النجاح في الهدف الروحي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي القديس اباسخيرون القليني :: منتدي القديس اباسخيرون العام-
انتقل الى: